تكنولوجيا

كيف سيؤثر الواقع المعزز على طريقة قيادة السيارات؟

بدأ مصنعو السيارات بدمج تقنية الواقع المعزز في سياراتهم بطرق مختلفة لزيادة المعرفة بالقيادة والتمتع بها ، وهذا سيغير مفهوم القيادة بالنسبة للكثيرين لأن القيادة يمكن أن تكون أسهل بكثير من ذي قبل.

لكننا نتجنب الكثير من المشاكل المصاحبة لقيادة السيارات مثل الحوادث المرورية وغيرها ، بالإضافة إلى زيادة المتعة والترفيه أثناء القيادة. في هذا المقال ، سوف نوضح كيف تستخدم شركات السيارات تقنية الواقع المعزز وكيف ستؤثر على قيادتك:

1- ستتم إضافة شاشات للسيارات لتزويدك بالمزيد من المعلومات والترفيه أثناء القيادة

كشفت BMW مؤخرًا عن سيارتها الجديدة i Vision Dee ، والتي تستخدم تقنية الواقع المعزز لعرض معلومات القيادة أو تفاصيل الاتصال بالسائق على الزجاج الأمامي. يسمح هذا للسائقين باختيار المعلومات التي يريدون رؤيتها أمامهم أثناء القيادة.

ليست BMW الجديدة أول سيارة تتميز بتقنية الواقع المعزز ، حيث أن العديد من شركات السيارات مثل مرسيدس وكيا وكاديلاك وفولكس واجن وهوندا وغيرها استخدمت تقنية الواقع المعزز في سياراتهم بطرق مختلفة. لكن الفرق بين i Vision Dee والمركبات الأخرى التي تستخدم تقنية الواقع المعزز يكمن في عدد النوافذ المستخدمة لعرض المعلومات والقدرة على التحكم فيها بناءً على طلب السائق.

لا يتم استخدام تقنية الواقع المعزز في السيارات الجديدة فحسب ، بل سيتم قريبًا إضافة الملحقات الموجودة في السوق ، وهي شاشات تعمل بتقنية الواقع المعزز. أعلنت شركة Harman ، وهي شركة تابعة لشركة Samsung Electronics Co ، مؤخرًا عن إنتاج مجموعة من ملحقات السيارات تسمى HARMAN Ready Vision ، وهي مجموعة من أجهزة وبرامج الواقع المعزز المصممة لتحسين سلامة السائق ووعيه من خلال توفير تحذيرات مسموعة ومرئية تسمح حصول السائق على معلومات القيادة المهمة في الوقت المناسب وبطريقة دقيقة وخالية من الإلهاء.

اقرأ ايضا: تدعم Samsung سلسلة Galaxy S23 بطراز Snapdragon 8 Gen 2 الخاص

2- قد تكون سيارات الواقع المعزز هي مستقبل عالم السيارات:

قد تصبح تطبيقات الواقع المعزز في السيارات أكثر تفاعلية وموجهة نحو الترفيه في المستقبل. قد يأتي ذلك في المستقبل القريب مع إضافة شاشات ذكية تحل محل نوافذ السيارة ، أو استخدام نظارات الواقع المعزز أو خوذات الواقع الافتراضي أثناء القيادة ، وإنتاج سيارات ذاتية القيادة.

على الرغم من زيادة الاستمتاع بالمعلومات المفيدة وتكاملها أثناء القيادة ، فإن أنظمة الواقع المعزز المضافة إلى السيارات يمكن أن تشكل خطر تشتيت انتباه السائق عن القيادة. وبالتالي ، يجب أن يكون التخصيص عاملاً رئيسيًا في هذه المركبات لمنح السائقين القدرة على الاختيار عند ظهور المعلومات أمام السيارة والتحكم في كمية المعلومات المعروضة أمامهم.

المصدر

تم نقل هذا المقال بالكامل او جزء منه وتم التعديل عليه وتم نقله من موقع

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى