وزارة التعليم تضع ضوابط التصوير داخل المدارس إلا في هذه الحالات - ثقفني

وزارة التعليم تضع ضوابط التصوير داخل المدارس إلا في هذه الحالات – ثقفني
فهرس المحتوى

وزارة التعليم منذ أيام على امتناع التصوير داخل المدارس، ولقد أصدرت قرارات عاجلة تفيد بامتناع التصوير بشكل تام لجميع الأشخاص المنتسبين لوزارة التعليم والطلاب وذويهم، إذ أنه يعد من المخالفات النظامية، مما جعل الأشخاص يتساءلون عن كافة التفاصيل المتعلقة بهذا الأمر، ولم يتحد الجميع على تلك القرارات، فمنهم من قام بتأييدها ومنهم من عارضها، وفقاً لوجهة النظر، وعبر مقالنا سنوضح ضوابط التصوير داخل المدارس بالتفصيل.

ضوابط التصوير داخل المدارس

هناك بعض الضوابط التي تم وضعها للتصوير داخل المدارس وفقاً للموضح من وزارة التعليم، وإليكم هذه الضوابط وهي كالآتي:

  • يمتنع التصوير للطلاب بالمدارس إلا بعد أن يتم الموافقة من ولي الأمر بشكل خطي.
  • أيضاً ممنوع التصوير للطلاب أو القيام بنشر صورهم بالحسابات الشخصية على مواقع التواصل.
  • وضع لوحات تكن بارزة على مداخل جميع المدارس تشير لمنع التصوير إلا بعد أن يتم أخذ إذن رسمي.
  • ضرورة امتناع التصوير بالمدارس من الجهات الخارجية إلا بعد أن يحصلوا على الموافقات الرسمية من قبل إدارة الإعلام.

قرار وزارة التعليم العاجل

D8 B6 D9 88 D8 A7 D8 A8 D8 B7  D8 A7 D9 84 D8 AA D8 B5 D9 88 D9 8A D8 B1  D8 AF D8 A7 D8 AE D9 84  D8 A7 D9 84 D9 85 D8 AF D8 A7 D8 B1 D8 B31.jpg6371a28d8965e - وزارة التعليم تضع ضوابط التصوير داخل المدارس إلا في هذه الحالات - ثقفني

ضوابط التصوير داخل المدارس

إن وزارة التعليم قد شددت على امتناع التصوير داخل مدارس المملكة السعودية، إذ أنه لابد من الحصول على الموافقة الخطية من قبل أولياء الأمور، سواء في الحفلات أو حتى الفعاليات المقامة داخل المدارس وبجميع المنشآت، وذلك الأمر ينطبق على المنتسبين للتعليم جميعهم.

إذ أن مخالفة هذا الأمر يعد مخالفة نظامية تعارض الصادر من النيابة العامة، ولقد أعلنت النيابة جميع التفاصيل عبر موقعها الإلكتروني الرسمي، وكان ذلك وفقاً للأنظمة واللوائح المعروضة بالإدارات، ولقد وضحت النيابة بأن الأشخاص الذين يرتكبون أي جرائم معلوماتية تكون خاصة بالأشخاص وحياتهم، بأي شكل يعاقب الشخص على ذلك بالسجن عام وغراماً قدرها 500,000 ريال.

الآراء الواردة حول قرارات الوزارة

إن ردود الأفعال حول القرارات الخاصة بالوزارة تختلف من أولياء الأمور والطلاب، والأشخاص جميعهم المنتسبين للتعليم، فهناك من رأى بأن قرار الوزارة جاء لصالح الجميع، وبأن استخدام الهواتف المحمولة داخل المدارس يسبب لهم التشتت وعدم التركيز على الإطلاق، ولا يؤدي لجودة التعليم، والبعض الآخر يرى بأن هذا الأمر غير صحيح، ولا بد من وضع قواعد ومعايير لاستخدام الهاتف وليس منعه نهائياً، فهناك بعض الطلاب يتواصلوا مع الأهل، وكان رد الوزارة بأن أي طالب يكن بحاجة لاستخدام الهاتف يمكنها التوجه للإدارة للقيام بذلك.

إذا كنت تريد قراءة مقالات أخرى مشابهة يمكنك زيارة قسم أخبار التعليم.

مقالات مشابه

Go up